الخميس 08 فبراير 2018

  • -
054A6067

الخميس 08 فبراير 2018

أكد السيد وزير إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة عبد الأحد الفاسي الفهري، يوم البارحة بالرباط، أن الإصلاح الجهوي يجب أن يشكل “دفعة جديدة ” للتهيئة الترابية ودعم التماسك المجالي والاجتماعي

وشدد السيد الوزير، في تدخل له خلال لقاء دراسي نظمه المعهد الوطني للتهيئة والتعمير ومجموعة البحث حول المؤسسات وقانون التهيئة والتعمير والإسكان حول موضوع “الإصلاح الجهوي، أداة لتهيئة مستدامة للمجال الترابي، مقارنة فرنسية مغربية”، على ضرورة إعادة إطلاق كافة مقاربات التهيئة المجالية في أفق التوفر على أدوات للتخطيط في هذا المجال

وأضاف أن الجهوية لا ترتكز فقط على قاعدة جديدة ذات بعد اجتماعي واقتصادي، وانما أيضا على بعد ثقافي وتنمية مستدامة، وخلق علاقة جديدة بين الجماعات الترابية وخدمات الدولة

وتمحورت أشغال هذا اللقاء الدراسي حول محورين يتعلقان بـ” الجهة فاعل رئيسي في التهيئة والتنمية المستدامة للتراب” و”آليات التدخل والنهوض الجهوي

054A6067