السيدة فاطمة الزهراء المنصوري، وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة تعقد جلسة عمل مع السيدة مديرة الوكالة الوطنية للتجديد الحضري وتأهيل المباني الآيلة للسقوط

  • -

السيدة فاطمة الزهراء المنصوري، وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة تعقد جلسة عمل مع السيدة مديرة الوكالة الوطنية للتجديد الحضري وتأهيل المباني الآيلة للسقوط

الثلاثاء 28 دجنبر 2021، بمقر الوزارة.
في إطار تتبع مختلف الأوراش المتعلقة بإشكالية البنايات الآيلة للسقوط، عقدت السيدة فاطمة الزهراء المنصوري، وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، أمس الثلاثاء 28 دجنبر 2021، جلسة عمل مع السيدة مديرة الوكالة الوطنية للتجديد الحضري وتأهيل المباني الآيلة للسقوط.
وقد كان الهدف من هذا الاجتماع هو تقديم الأوراش التي حققتها الوزارة، بالإضافة إلى خارطة الطريق للحد من الإشكاليات المتعلقة بتدهور الأنسجة القديمة والحديثة، ولا سيما ظاهرة المباني الآيلة للسقوط التي لازالت تخلف خسائر بشرية ومادية جسيمة، وذلك باعتماد مقاربة وقائية واستباقية وتشاركية توحد جهود جميع الفرقاء المعنيين، من أجل تحسين ظروف عيش المواطنات والمواطنين.
هذا وتندرج هذه الاستراتيجية في إطار مقاربة وقائية، استباقية وتشاركية توحد جهود كل المتدخلين والمعنيين من أجل تجويد فضاءات العيش والسكن للمواطنات والمواطنين.